خصـائـص الحركة السياحية فـي قضـاء الهاشمية

المؤلفون

  • Abdul Zahra A. Al Jenaby College of Education For Human Sciences /University of Babylon
  • Ahmed M. Shafey College of Education For Human Sciences /University of Babylon

الكلمات المفتاحية:

السياحة، الحركة السياحية، قضاء الهاشمية

الملخص

تعتبر السياحة أحد الأنشطة الاقتصادية المهمة التي شهدت تطوراً كبيراً في المدة الأخيرة, لأنها تعد من مرتكزات التنمية الاقتصادية الشاملة. وبما أن منطقة الدراسة تنشط فيها الحركة السياحية الناتجة عن مرور الزوار القادمين من المحافظات الجنوبية لزيارة العتبات المقدسة في كربلاء والنجف حيث يقوم السياح والزوار بزيارة المراقد والمقامات الدينية وبعض المواقع الترفيهية وأماكن أخرى في المنطقة وعن طريق تكرار الزيارة أصبحت منطقة الدراسة معروفة سيما وأنها تحتضن كثيراً من المراقد والمقامات الدينية والمواقع الأثرية والمواقع الطبيعية المشجعة للسياحة. وقد أظهرت الدراسة الميدانية ان 87% يقصدون المنطقة لغرض السياحة الدينية، وان 34% منهم جاءوا من أجزاء محافظة بابل الأخرى، وكانت نسبة الاناث منهم 80%. كما تبين ان 64% من الزائرين يفدون الى المنطقة بصحبة عوائلهم. وبهذا فان منطقة الدراسة تشهد حركة سياحية جديرة بالاعتبار، ومن المهم تطويرها كي يكون لها دور أكبر في اقتصادياتها.

    يقترح البحث زيادة الاهتمام بالمزارات الدينية وتطويرها والعمل على توفير أماكن لاستراحة الزائرين، واصدار دليل سياحي لمحافظة بابل ومنها منطقة الدراسة، ومن المهم ايضا ايلاء المناطق الأثرية مزيدا من الاهتمام بدءا من تنشيط عمليات التنقيب والصيانة والتعريف بها وتشجيع السفرات الجماعية نحوها، فضلا عن تشجيع الصناعات التراثية بأنواعها وجعلها في متناول السياح والزوار لدورها الاعلامي وأهميتها الاقتصادية.

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.

منشور

2019-07-10

كيفية الاقتباس

[1]
A. Z. A. . . . . . . . . Al Jenaby و A. M. . . Shafey, "خصـائـص الحركة السياحية فـي قضـاء الهاشمية", مجلة جامعة بابل للعلوم الانسانية, م 27, عدد 2, ص 299 - 323, 2019.

إصدار

القسم

Articles